Chloroquine illustration

كلوروكين : تقارير إيجابية حول فاعلية البروتوكول في علاج المصابين بكورونا

  • On 25/04/2020 at 17:25
  • In صحة

أثبت البرتوكول العلاجي، الذي يعتمد على دواء كلوروكين، الذي كانت وزارة الصحة قد راهنت عليه منذ أسابيع في مواجهة فيروس كوفيد-19، فعاليته “التامة” في علاج الحالات التي خضعت له. و ذلك حسب ما أكده مختصون لوكالة الأنباء الجزائرية.

حسب ذات المصدر، فقد أكد رئيس مصلحة الأمراض المعدية بالمؤسسة الإستشفائية العمومية ببوفاريك (البليدة) الدكتور محمد يوسفي، أنه “تم منذ 23 مارس 2020 ، استشفاء أزيد من 300 حالة إصابة بكوفيد-19 على مستوى هذه المؤسسة، غادرت منها أزيد من 150 حالة المستشفى بعد امتثالها للشفاء “التام” بعد خضوعها للعلاج سواء ب”الكلوروكين أو في حالات أخرى بالمضادات الفيروسية”.

وأوضح ذات المختص “أن نسبة 90 بالمائة من الحالات التي خضعت لهذا العلاج اثبتت استجابتها التامة لهذا البرتوكول، كما دلت التحاليل المخبرية الأخيرة لهذه الحالات تعافيها تماما من الفيروس” .

ولفت ذات المختص، أنه تم” إعفاء الحالات التي تعاني من أمراض القلب من البروتوكول، وتلك التي ثبتت عدم قابليتها لهذا العلاج نتيجة تعرضها لمضاعفات جانبية حيث تم خضوعها الى العلاج بالمضادات الفيروسية التي تستعمل في علاج فقدان المناعة المكتسبة (سيدا) وقد أعطت هذه الأخيرة بدورها “نتائج مرضية جديدة بالنسبة لهذه الفئة من المرضى”.

تقرير مشابه حملته رئيسة مصلحة الأمراض المعدية بالمؤسسة الاستشفائيةالهادي فليسي بالقطار (الجزائر العاصمة)، البروفسور نسيمة عاشور، فيما يتعلق بمدى نجاعة البروتوكول في علاج المصابين، الذين يصل عددهم إلى أزيد من 85 مريضا ممن يخضعون لهذا العلاج في المؤسسة. والتي أكدت “الاستجابة التامة للحالات لهذين الدوائيين مسجلة تطورا ملحوظا لدى المرضى من يوم لآخر”.

من جانبه، كشف المدير العام لمعهد الصحة العمومية عضو بلجنة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا البروفسور لياس رحال، أن بروتوكول العلاج بالكلوروكين “اثبت نجاعته لدى معظم الحالات”.

مشيرا أن “عدد المرضى الذين استفادوا من هذا العلاج منذ 24 مارس 2020، وإلى غاية الجمعة والذي بلغ عددهم 5433 حالة، نسبة 69.4 بالمائة تلقت علاجا بدواء الكلوروكين لمدة أقصاها 10 أيام” .

وأوضح البروفسور رحال أن” نسبة 21.3 بالمائة من العينة المذكورة تلقت العلاج بالكلوروكين لمدة تراوحت ما بين 5 الى 6 أيام ونسبة 1.8 بالمائة فقط تلقت هذا العلاج لمدة تراوحت بين يوم واحد و5 أيام”.

يذكر أن وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات البروفسور عبد الرحمان بن بوزيد كان صرح بوجود مخزون من مادة الكلوروكين على مستوى الصيدلية المركزية للمستشفيات تجاوز 250 ألف علبة وهي الكمية التي اعتبرها “كافية” بالنسبة للحالات التي تسجل يوميا في انتظار تطوير انتاج هذه المادة خلال الأيام القليلة القادمة.

TSA عربي